ماهي التفاصيل التي تمخضت عنها لقاءات لحويج احمد بالمخابرات المغربية ؟

ان التسجيلات الصوتية للمواطن الصحراوي احمد فال ولد ميشان  الذي كشف المستور  و أسقط القناع عن لحويج احمد  الذي اكد ما سبق نشره في اعدادنا  والتي اشرنا فيها للقاءات السرية التي جمعته بعناصر ب المخابرات المغربية باسبانيا  والرباط بفيلا mandarine الكائنة بالقرب من مسرح النهضة بمهرجان موازين وذلك  بتاريخ 09/11/2019  اضافة الى لقاءه في اليوم الموالي    الذي جمعه مع  الجفاف و عبيد ربو ومصطفى بوتومزين ” الصالحي … بمنزل تكتريه المخابرات المغربية بمدينة الدار البيضاء  لاحد عناصرها الذي يشتغل كرجل تعليم بمدينة طانطان اسمه جفيظ .

“لم  نستغرب هذا التصريح الذي ادلى به المواطن احمدفال ميشان   لأننا  سبق وان اشرنا لذلك وحاول البعض ان يصفنا باننا نزرع الفتنة  والقبيلية   إنّ هذا االتسجيل  كان فرصة سانحة بالنسبة إلى كل المشككين في كل ما ننشره لكي يعرفوا  لحويج احمد  على حقيقتها بعد أن كانت لديهم فكرة مغلوطة عنه .

لحويج احمد يتحرك  بدعم واضح من المخابرات المغربية, ويشتغل الان على جمع عريضة للاشخاص الذين تم احصاءهم بالاحصاء الاسباني, على امل ان يتم تقديمها شهر اكتوبر المقبل باللجنة الرابعة لتصفية الاستعمار ,ومطالبتها  برفع تمثيلية الجبهة الشعب الصحراوي ,خاصة بعد ان فشلت دولة الاحتلال خلال السنتين المنصرمتين في تحقيق ذلك من خلال ما اطلق عليه المنتخبين الذي دفعت بهم لنفس الغرض , كما ان العريضة ذاتها التي تحاول استجماعها دولة الاحتلال من خلال بيادقها من الخونة والعملاء سيتم تقديمها من طرف لحويج احمد الى المحكمة  الاوربية والاتحاد الاوربي والتاكيد على ان البوليساريو لم تعد تمثل الشعب الصحراوي .

كما ان سلطات الاحتلال تدرس بعض المخرجات الاخرى التي ستعمل على تحقيقها ,لمنحه بعض الشرعية لدى الصحراويين التي لم يتحصل عليها بعد التاسيس ,واعطاء الانطباع على انه حقق في ظرف وجيز ما لم تحققه الجبهة خلال عشر سنوات ,ومن بينها الافراج  سراح  المعتقلين السياسيين اضافة الى رفع مذكرات البحث عن المطلوبين بمن في ذلك قضايا الحق العام .

تفاصيل اخرى ترقبوها في الاعداد المقبلة .

شاهد أيضاً

المخنث الفاظل ابريكة يوهم مهربي المخدرات الاربعة المعتقلين بالافراج عنهم .

ما لم يفهمه العميل المخنث الفاظل ابريكة  ولم  يستوعبه هذا  المرتزق ويسمعه  انه ستمضي السنين …

فصول مسرحية جديدة لمسيلمة الكذاب ” عبيد ربو بادي “

مرة اخرى يلجا المستوطن عبيد ربو الى اساليب النصب والاحتيال  وباختصار شديد من خلال اساليبه …