سويعيد زروال وعشق سياسة «مات الملك .. عاش الملك» !

سمعنا وقرأنا وشاهدنا البعض  من الذين لايميزون بين القذح والنقد ويدعون اليوم  ان  الرئيس  ابراهيم غالي بلا ملامح زعامة وبلا كاريزما  ، وانه كان بديلا واحتياطيا .. هؤلاء الذين ينتقدون الرجل لأنه شخص عادى، هم أنفسهم الذين انتقدوا نقدا لاذعا وعمدو الى تشويه  المرحوم الشهيد محمد عبد العزيز في مرحلة قيادته,  وبعد رجيله عنا  وانت تتابع صفحاتهم   فإنك تجد نفسك محاصرا بالعديد من المنافقين والأفاقين والمجاملين يتحدثون عن خصاله وعن قيمته  كيف لا يجد هؤلاء  حرجا فى الانتقال بنفس السهولة إلى من النقد اللاذع والتشويه الى التباكي وذكر المحاسن … ما هذا النفاق؟!  و اكثرهم نذالة، حقارة، و خساسة. ماجاء به العميل سويعيد زروال الذي يعتبر القذح والتشويه شكلا من اشكال النقد  ووصف الراحل  بالفرعون وساكن البيت الاصفر  …

في كل مرة نقف على مواقف ملتبسة لسويعيد زروال تارة يدعي انه اعلامي مستقل وتارة مواطن ، متجاهلا أن دور المثقف والاعلامي الوطني  هو  الدفاع عن الوطن و النأي عن ا لخلافات  من أجل الحفاظ على االنسيج الوطني وعدم تأزيم المشاكل . وهو الذي جعل من موقعه سلاحا ضد الوطن والوطنيين  و الطروحات المشبوهة التي تحاول تحريف الحقائق من خلال نشر مواد  إعلامية غير شريفة يقودها بعض مرتزقة المخابرات المغربية  الجاهزين لأي دور في أي قضية كالجفاف ومصطفى عبد الدايم وشباب البغرير ومجموعة لحويج …

الحقيقة أن ما يقوم به هذا المنافق  هو محض هراء ونكوص وانسحاب مشين عن الاضطلاع بالدور الوطني للاعلامي  في الأزمات الوطنية والمواقف الفاصلة التي تتطلب إجماعاً وطنياً وجبهة صلبة متحدة بين جميع الأطياف. فمثل ما للسياسي الدور الأساسي للتعاطي بشكل مباشر مع أي أزمة، فإن لكل مواطن من أي شريحة وفي أي مجال دورا لا يقل أهمية في سد الثغرات وتقوية الجبهة الداخلية، ويكون هذا الدور في أقصى أهميته بالنسبة للمثقف والإعلامي والمحسوب على أهل الفكر والرأي.

وبالتالي نقول لهذا  لسويعيد زروال و الطابور الملتبس في مواقفه: إذا لم تكن توفرت لديكم الشجاعة للقيام بدوركم الوطني في المواقف التي يحتاجكم فيها الوطن فالمطلوب صمتكم على الأقل رغم أنه حياد سلبي .

http://www.dakhlapost.net/pages/15-40.html?fbclid=IwAR3XObKiTAKzzkmtsy5lybw5p8ybdKFK2PjGPI2dquFplt2C9EuQxnRu9JU

شاهد أيضاً

المدعو “محمود العالم “يكشف عضوية الكورديكن” اميلاي ابا ” بمجموعة الاستسلام التي حاول اخفاءها .

رغم كل  المحاولات التي تستهدف “صوت الوطن ” ونعته من اولئك المتهاوين المتساقطين ,الذين يعلمون …

السكير محمد علوات يعلق اضرابه الوهمي بخفي حنين .

في بيان مكتوب له من الاراضي المحتلة كما العادة , اعلن اليوم السكير محمد علوات  …