اعوان الاحتلال والشروع في الخطة C الجهوية والعنصرية و تحريف التاريخ .

اسهب القبليون والعملاء  في حملة منظمة ممنهجة ضد  للاب محمد لمين احمد ,بعد  المقابلة التي اجراها  مع التلفزيون الوطني في “برنامج الحدث “الذي ينشذه مدير التلفزيون المؤسسة ,في اطار سلسلة حلقات حول الذكرى السابعة والاربعين لتاسيس الجبهة الشعبية لتحرير الساقية الحمراء ووادي الذهب و اندلاع الكفاح المسلح ,والتي كشف من خلالها عن احداث عرفتها الثورة ,وككل الثورات ,بعد مؤتمرها الثاني حتى تكتل مكون قبلي واحد لمهاجمه رفيق وصديق الشهيد الولي المتبقي على قيد الحياة,الاب محمد لمين احمد ,اذا ما استثنينا ,الرئيس ابراهيم غالي ومحمد لمين البوهالي وسيد احمد بطل واللذين لم يكونوا انذاك اعضاء في اللجنة التنفيذية وقبل توضيح مسار الامور. التي بحث فيها موقع المصير بتمعن وتدقيق ,لابد من معرفة المهاجمين اولا وهم ثلاثة اقسام:

القسم الاول:ويتكون  من اثنين  من اعضاء اللجنة العكسرية اي مجموعة الانقلاب ومن نفس المكون القبلي وهما:

• الخائن محمد سالم ولد الدخيل ,والذي كان جنديا مغربيا ,التحق بالثورة وضم على اخيه بالجنة العسكرية ’اي مجموعة الانقلاب • عبدي ولد سيدح ولد ميارة وهو عضو في مجموعة الانقلاب,اي اللجنة العسكرية التي يقودها ظاهريا الخائن البيشر ولد ادخيل الذي كان معروفا باسم يعقوب وقائدها فعليا العميل والخائن احمد خر المعرفو بالصاروخ والاثنان لن يقولا غير مايبرر فعلتهم الدنيئة ووصمة العار التي بقيت راسخة على جبينهما,والعارف بهما يعرف انهما جاهلان ويتاكد ان ما يقولانه  هو عملية عكس لما يمليه عليهما البشير ولد ادخيل والصاروخ والعظمي.

القسم الثاني :ويتكون من ثلاثة من نفس المكون القبلي ايضا ,ولادراية لهم بحيثيات الوقائع ولم يعيشوها اطلاقا وجركتهم النزعة والتعصب للقبيلة واستغلال الفرصة للظهور فقط وهم:

• محمد لبات السيد والذي يحمل صفة رسمية للجبهة لتمثيله لها باسبانيا وويتصور ان الجبهة ارث تركه الشهيد الولي لاهل السيد ,ويحاول الهجوم للضغط لااقل ولا اكثر •

النانة حمدي ميارة يريد الدفاع عن الذين تروطوا في الانقلاب من اهله ويلقي باللوم عن جهل تام على الاب ولد احمد على  طريقة احسن وسيلة للدفاع هي الهجوم

• احمدبادي محمد سالم والذي وصلت به القبلية النتنة والعداء والحقد حد تحويل الخائن البشير ولد اادخيل الذي انطلق فقط 1974 الى مؤسس ومثقف من درجة عالية ومناضل متميز ,وهو الذي لاتخلو منه تلفزيون المغرب الرسمية والجهوية ومواقعه الالكترونية يوما والتسوبق للجهوية والاقليمية بين الصحراويين على  ان الشهيد محمد سيد ابراهيم بصيري والشهيد الولي مصطفى السيد مناضلين مغاربة كانا يريدان فقط ضم الصحراء الى المغرب ويروج للطرح المغربي يوميا دون حياء

• تنضاف الى هذه المجموعة مجموعة تتخفى تحت اسماء مستعارة مختلفة القسم الثالث :مجموعة من الشباب الذي يريد ان تحريف للوقائع تحت مبرر  نقد تجربة الجبهة وتوجيه سهام نقدهم لاي مسؤول سواء كان ولد احمد او غيره  من القيادة ,ومنهم من يرى ان ولد احمد لا يوجد من  يدافع عنه ويريد استغلال الفرص وكان ولد احمد ليس من الجبهة ومناضليها ليسوا في اتم الاستعداد للدفاع عن اب اعطى كل شي من اجل القضية بعدما تعرفنا على المهاجمين لنرى الان حقيقة الامور.

1- مجموعة الانقلاب لم يشارك منها ولا فرد واحد بالمؤتمر الثاني للجبهة ونتحدى كل المتطاولين ان يقدموا لنا  اسم احد منهم ,مع  العلم ان ثلاثة  منهم جاؤوا وارادوا الدخول فتم رفضهم ومن بينهم  حسنه لمدكري والصاروخ.

2- المؤتمر الثاني والذي تراس اشغاله الشهيد عبيد لوشاعة حضر الشهيد الولي, الذي كان في مهمة بالخارج ,يومه الاخير وانتخب امينا عاما للجبهة.

3- الشهيد الولي هو اول من نبه الى خطورة فعل المندسيين والخونة في اشارة لمجموعة البشير عبد الله و الصاروخ.

4- علاقة الشهيد الولي بمحمدلمين اجمد  ليست للمزايدة عليها ,فبعد ان كلفه بمنصب الامين العام للجبهة لقطع الطريق الى العدو اللذوذ عمر العظمي ,يكفي انه عينه رئيس لاول حكومة صحراوية ,كما ان المزايدين عليهم ان  يعرفو ان فكر الشهيد الولي الذي اثراه واشتغل عليه هو محمد لمين احمد.

الان ماذا حدث احمد خر المعروف بالصاروخ ,وفي مقالنا السابق عنه اوضحنا كيف كان اصلا مجندا وعميلا بالتوازي مع حركة الرجال الزرق التي ارسلته الى الجزائر, وكيف كانت مهمته داخل صفوف الجبهة لما جاء الى الجبهة وبعد الالتحاق بمجموعة اخرى  مكونة من 13 فرد شباب منهم البيشر عبد الله, الذي وجد الصاروخ ضالته فيه  ,لانه من عائلة الشهيد الولي وبهذا يكون قد خرب الصحراويين بالصحراويين ,فجعله على راس المجموعة التي سيطلق عليها فيما بعد اللجنة العسكرية ,والذين خانوا جميعا عدا ثلاثة لازالو متواجدين بالمخيمات وفي صفوف الجبهة وهناك تطرح  عدة اسئلة.

1- لماذا تم اعتقال الشهيد الوالي من طرف اللجنة العسكرية التي يتراسها البشير الدخيل , اذا كان المطلوب هو اعادته لمنصبه؟

2- هل من يريد ارجاع الشهيد الولي الى منصبه يرمي عليه بالرصاص الحي في واد السبطي قرب تندوف بهدف اغتياله؟

3- هل من يريد ارجاع الشهيد الولي الى منصبه يتعقله ويضقه ساعات جالسا القرفصاء  والمسدس على راسه ؟

4- هل من يريد ارجاع الشهيد الولي يبتزه بلجنة عسكرية للمراقبة على اللجنة التنفيذية ويرغمه على تسلميهم الامكانيات البسيطة التي لذا الحركة من سيارات واموال ويخربها ويريد ارجاعها بعد شهر دون محاسبة؟

5- هل من يريد ارجاع الشرعية كما يدعي يعمل على فرض الشيوعية والاشتراكية التي تصل حد مشاركة الرجل في زوجته؟ طيب,لماذا اذن اعتقلهم الشهيد الوالي؟

ولماذ بملتقى بنتيلي للوحدة الوطنية التزم شخصيا للشيوخ المشاركين بالافراج عنهم مقابلة ان يضمنوهم؟ ولماذا اعتقلوا مرة اخرى بعد استشهاد الشهيد الولي ؟لما ذا حاول ا استغلال استشهاده مجددا؟

هذه الاسئلة تكفي ويكفي ان نعرف منهم هؤولاء نقول للمزادين والعملاء ان الطريق مسدود في هذا الاتجاه,وان محمد لمين ولد احمد والشهيد الولي ابناء الشعب الصحراوي وابناء ثورة 20 ماي ومؤسسين لها ولااحد يستطيع لا المس منهم ولا من تاريخهم فالويل للعملاء والقبليين والخبثاء وتحيى الثورة الصحراوية المجيدة.

رابط فيديو  وصور لتصريحات الخائن البشير الدخيل للاعلام المغربي  تثبت التناقضات الكبيرة في ادعاءاته  .

 

شاهد أيضاً

خيوط اختفاء الشاب الصحراوي محمد الحمدو ,تتكشف ,وسلطات الاحتلال تتكتم على الحادث.

لازالت سلطات الاحتلال المغربي  ,تتكتم على  اختفاء الشاب الصجراوي محمد الحمدو ,الذي فقدت عائلته الاتصال …

المدعو “محمود العالم “يكشف عضوية الكورديكن” اميلاي ابا ” بمجموعة الاستسلام التي حاول اخفاءها .

رغم كل  المحاولات التي تستهدف “صوت الوطن ” ونعته من اولئك المتهاوين المتساقطين ,الذين يعلمون …