حبل المنايا يضيق على رقاب خونة مجموعة الاستسلام …

بعد ان تكشف امر مجموعة لحويج احمد, ولم تجد صدى لنعيق ازلامه الذين يريدون من الصحراويين الا يفرقو بين العدو والصديق خدمة لاسيادهم, فاستمر في الزعيق بعد فشل مرحلة خلق شرخ بين الاطر الوطنية تحت عناوين براقة الاصلاح والتغيير ومحاربة الفساد ,وفشل  تشويه نضال الشعب الصحراوي ومحاولة زرع الفتنة القبلية والجهوية , والاعتداء على رموز الشعب الصحراوي وثوابته الوطنية ,و تحريف الوقائع والاحداث وتزييفها ,وضرب الذاكرة الوطنية باعنبارها ارثا  للشعب الصحراوي , لا يتبقى لخونة الوطن وعملاء الإحتلال سوى الكذب والنفاق وامتهان العهر السياسي,الأرذل والأسفل من العهر الإجتماعي بتحريك النعرة القبلية  ,دون أن ينعدم فيها الشعور بالذنب والخجل من سلوكهم ومن غير أن ينقصهم الشعور بالغيرة والحمية على أمن وسلامة الشعب الذي ينتمون إليه عند تعرضه الى أخطار .

تفرق اليائسون البائسون على عدة مواقع اعلامية الكترونية مغمورة ,من اجل بث روح في البسطاء منهم الذين لا يفقهون شيئا ,ويعتقدون ان ذلك انجاز كبير ا ,متجاهلين ان دولة الاحتلال بترسانتها الدعائية الكبيرة وبخبرائها وبوسائلها المادية  والتقنية الكبيرة , مدعومة بالعديد من وكالات الانباء العالمية ومن القنوات الفضائية بالدائعة الصيت  كالجزير ة… عجزو في استمالة الصحراويين  والتاثير على عقولهم    .

ان أعوان الإحتلال, ليس لهم  في بيع الضمير رادع, فأنظفهم في الحضيض واقع, وأكرمهم لثوب الكرامة نازع, وأعزهم بالمهانة والذل قانع, وأثقفهم في الخيانة قابع, كالكلبٍ لأوباش الزمان تابع, وعلى أربعة للغزاة راكع, وفي الضحالة لأمثاله جامع, لا لأن الظمأ يقتله أو لأنه جائع, وإنما لكونه ببارق الدرهم للعِرض والوطن بائع ..

العملاء لم يعودو يخفون المواقف المساندة للاحتلال التي سبق ان كشفنا عنها في مهدها , لحويج اجمد يراسل الاتحاد الافريقي و  واصبح كالببغاء يردد كل ما ييسوقه الاعلام والسياسيين المغاربة من قبيل الدينامية والواقعية وجمود موقف البوليساريو  , الجاهل عبد الله  الخظير صرح ,في تسجيل صوتي ان مجموعة الاستسلام مع الفيدرالية ,وهو الذي لا يعرف معناها , والخائن احمد خر “الصاروخ “تحدث عما اسماها جرائم البوليساريو والمتاجرة بمعاناة الصحراويين ونسي تفسه والجرائم التي ارتكبها واولها التامر على الشعب الصحراوي ,ونسي ما قام به الاحتلال ويقوم به الى يومنا هذا , والخائن باهية, والمجنون ابراهيم اعمار قال ان الحكم الذاتي كفيل بتقرير المصير , وغيرهم من الكاركيز  الساقطين في مزابل الإحتلال .

بعد فشلهم الذريع وسقوطهم المريع, تنظيميا وسياسيا في زمن التكالبات على الشعب الصحراوي  . يقود لحويج احمد جزءا من المؤامرة الداخلية و  كان الأجدر به أن يترك لنفسه ولو القليل من احترام النفس,عوضا عن ممارسة العهر السياسي, الذي إحترفه ولا يزال يمارسه في دور الدعارة السياسية . فقد اصبح لحويج احمد  من  المتحمسين للترحيب بالإحتلال , والمهرولين للتعبير عن تنفيذ اجندته .

 ان الشعب الصحراوي ماضي في نضاله من اجل الحرية والاستقلال يا زمرة العار والبلاء, وللمناضلين الشرفاء كلمة   لايتقنها النبلاء, ورمز الأصالة والإباء, لا يفهم مغزاها الأغبياء, ولا ينال منها الحقراء .. فيا أجف بئر عرفته البيداء, ويا أزعف سم نفثته الرقطاء, ويا أظلمَ حِندس عرفته السماء, ان  الابطال بتصدون لاكاذيلكم بكل  بكبرياء, نيابة عن ارادة الشرفاء, فسالت جداول الحياة في الصحراء, وصُبت كؤوس الكوثر للشهداء, وستبزغ شمسُ الكرامة لامحالة  …

شاهد أيضاً

خيوط اختفاء الشاب الصحراوي محمد الحمدو ,تتكشف ,وسلطات الاحتلال تتكتم على الحادث.

لازالت سلطات الاحتلال المغربي  ,تتكتم على  اختفاء الشاب الصجراوي محمد الحمدو ,الذي فقدت عائلته الاتصال …

المدعو “محمود العالم “يكشف عضوية الكورديكن” اميلاي ابا ” بمجموعة الاستسلام التي حاول اخفاءها .

رغم كل  المحاولات التي تستهدف “صوت الوطن ” ونعته من اولئك المتهاوين المتساقطين ,الذين يعلمون …