يوسف ابراهيم ,احد المنتسبين الذين خدعو بمجموعة الخيانة والاستسلام, يعري عورتهم .

استمرار كشف المستور ,لقد حذرنا من مجموعة الخونة والاستسلام ، ونبهنا إلى خيانتهم وغدره مفي غير موقفٍ وغير مناسبةٍ، وهاهم اليوم يكشفون عن قبحهم وعمالتهم  ,هؤلاء الخونة صنيعة المخابرات المغربية ، اغلبهم تاريخٌهم مليءٌ بالخيانات والغدر .، واستمرو بسلوكهم الخياني الغادر باسم السلام ، هاهم اليوم عدد من المنتسبين يدركون ان الامر لم يكن الا خدعة سرعان ما تكشفت ,  المواطن الصحراوي يوسف ابراهيم يؤكد ومن جديد انهم عملاء للمخابرات المغربية ومن يتزعمونهم يجددون جلدهم كلما اراد ذلك اولياء نعمتهم
إن من كان هذا سلوكهم وكانت هذه منهجيتهم لا يرجى منهم  اان يحملو هموم وانشغالات الشعب الصحراوي ، بل قد أثبتت الأيام أنهم ينفذون أجندةً العدو من خلال التظاهر بهذه المواقف حتى يصلو إلى اللحظة المناسبة ليكسرون ظهر شعبهم ويطعنونه من الخلف ليمكنو العدوان ما لم يتمكن منه في االعقود الاربعة الماضية, ولا يخفى على  الجميع أن هذا هو ما كان يجهز له منذ سنوات  من خيانة وطنية.

ان الخائن لحويج احمد صاحب نظرية الرضوخ و الاستكانة التي اطلق عليها الواقعية انسجاما مع ما يروجه اسياده ,التي  يجاول يائسا ان  يوهم الناس  بها و بتنظير من “فقهاء-الكهنوت” أن الاستعمار قدر على الشعوب وما عليها الا قبول أمر الواقع والاستسلام ,و صدق من قال “قد يغتالون كل طيور السنونو لكن ذلك لن يمنع الربيع من القدوم .

ومن هنا لابد ان تشيد بكل صحراوي تفطن للعبة وكشف ما كان مستور للراي العام , وان يجذو الاخرين حذو يوسف ابراهيم من اجل تعرية المشروع الخياني  الذي يهدف الى تصفية قضيتنا الوطنية .

 

تسجيل صوتي للمواطن يوسف ابراهيم يكشف فيه علاقة مجموعة الخونة والاستسلام بالمخابرات المغربية .

شاهد أيضاً

ولد احمد عيشة كلب ينبح باسم الاحتلال .

لم يترك العميل الخائن” ولد احمد عيشة “أكرمكم الله و شلته من “الكلاب المسعورة” ينبح …

الكركرات والراسخون في نظرية المؤامرة .

تاكد اليوم وبما لايدع مجالا للشك ان الخونة  والعملاء اكثر تاثرا وانهزاما ,بعد قرار المجتمع …