الكركرات والراسخون في نظرية المؤامرة .

تاكد اليوم وبما لايدع مجالا للشك ان الخونة  والعملاء اكثر تاثرا وانهزاما ,بعد قرار المجتمع المدني اعلاق ثغرة الكركرات, وقرار الجبهة القاضي بالعودة للحرب في حالة خروج فرد واحد من الثغرة حتى وان كان مدنيا ,من الاحتلال  الذي وجد نفسه في وضع لا يحسد عليه لا هو قادر على تحمل مرارة خنقه اقتصاديا وضرب كل استراتجيته التي بناها منذ اكثر من عقدين ,ولا هو قادر على التضحية بماهو موجود .

حاولنا في موقعنا ان نجعل من المرحلة فرصة للدعوة لتجاوز الخلافات ,وما تستدعيه من تكاثف الجهود بين الصحراويين وتوجيه طاقتنا في ااتجاه العدو , لكن وعلى ما يبدو ان الطابور الخامس للعدو ماض في غيه وحقده  نتيجة  الشعور بالعجز  عن التكيف مع هذا الشعور الوطني الجياش مستمرين في معاكسة شعبهم  ، مستجيرين  ومستعيرين  أدواتهم  وأبرزها اللوم والإكثار من الأعذار في مواجهة الوقائع على الارض  .

بعد رقصاتهم الاولى ومحاولة خلق شرخ بين المناضلين, وتجاوز قرارات التنظيم بارسال مجموعة من المشتبه فيهم في اتجاه الكركرات,  والتشكيك في نيىة القيادة ,والادعاء انها لا ترغب في اغلاق الثغرة لانها مستفيدة وتتلقى اموالا من المغرب من اجل الاستمرار على المتاجرة بمعاناة اللاجيئين , وان اغلاقها الثغرة لن يتعدى يوما واحدا.

بعدها التشكيك في المعتصمين واعتبارهم بيادق للقيادة وانهم لن يصمدو كثيرا , حاولو اختراق موقف الاشقاء الموريتانيين وتحريضهم واسسو عشرات الحسابات باسماء موريتانية من اجل خلق شرخ كبير بين الشعب الصحراوي والموريتاني في هذه الظرفية ونذكر ما يقوم به الكورديكن اميلاي ابا بوزيد  في هذا الاتجاه ظنا منه ان خبثه سينطلي على احد .ان الأحداث التي تجري بالكركرات ، تقدم لنا نماذج واضحة على ذلك، من خلال رصد ردود الأفعال عليها وكيفية التعامل معها من الخونة والعملاء الذين لم يتحملو استنقار الشعب الصحراوي .

إدمان المؤامرة!

اغلب الصحراويين تفاعلوا مع الهبة الشعبية ومع قرار الجبهة  في كل نقاط تواجدهم الا الكورديكن اميلاي ابا بوزيد والشاذ جنسيا محيميدة زيدان , وبباه احمد زين الذي يترنح من هنا وهناك تارة  مع وتارة اخرى عندما يتذكر موقفه المعهود  يعود للسمفونية واتهام القيادة . ورغم جهود العقلاء الذين ينبهونه الى ذلك لتبديد تلك النظريات وان الوقت حان لتجاوز الخلافات ، لكن من دون طائل. بل أن بعض العالقين في عالم الوهم والمدمنين عليه يدرجون هؤلاء العقلاء الوطنيين  أنفسهم ضمن نظرية المؤامرة، على النحو الذي يجعل كل إمكانية للحديث أو النقاش مقطوعة.وفي ظل ماهو متوفر من  أدوات التواصل الاجتماعي، يصبح هؤلاء  يتحدثون  للناس في اشياء تافهة من اجل اقناعهم

بل أن الأدهى والأمر هو أن المؤمنين بنظرية المؤامرة يجيرون ذلك لصالح التصورات المسبقة لديهم، ويستخدمونها في حروبهم الدونكيشوتية.

عل أطرف ما نشره بباه احمذ زين   التي اتهم فيها  “الركوب على موجة الهبة الشعبية من قبل بعض الوجوه المحروقة من الصف لرول من قيادتنا لايبشر بالخير …”. متجاهلا من حاول منذ البداية الركوب عليها ومن حاول نسفها .

طبعا كثيرون سخروا ويسخرون من هذه التدوينة ، لكن هناك اخرون  أيضا مستعدون لتصديقها وترويجها، إما لأنها تنسجم مع قناعاتهم السياسية  المعادية للقضية الوطنية ، وإما لأنها تتوفر على جميع المواصفات المطلوبة لتندرج في إطار نظرية المؤامرة.

شاهد أيضاً

ولد احمد عيشة كلب ينبح باسم الاحتلال .

لم يترك العميل الخائن” ولد احمد عيشة “أكرمكم الله و شلته من “الكلاب المسعورة” ينبح …

ما مصير خونة مجموعة الاستسلام ,اذا اندلعت الحرب بين الشعب الصحراوي والاحتلال المغربي ؟

سيذكر التاريخ ان الشعب الصحراوي  جعل مجموعة الخونة الاستسلام  ودولة الاحتلال  الداعمة لها مسخرة أمام …