العاهرات والشواذ يهاجمون مقاتلي جيش التحرير الشعبي الصحراوي .

في كل محطة نضالية او مكسب لصالح القضية الوطنية يطل علينا الخونة والعملاء بخرجاتهم الحاقدة , ارضاءا منهم لاولياء نعمتهم ولم يسلم منها حتى العمليات البطولية لابطال جيش التحرير الشعبي الصحراوي حامي الوطن وصائن كرامتنا , الشيئ الذي يفضح توحهات هؤلاء الذين لم تكن يوما  كما يروجون ان الامر يتعلق بالقيادة الوطنية واعوجاجاتها المزعومة بالقدر الذي تتكشف نواياهم الخبيثة التي تتعلق باجندة المخابرات المغربية والحرب العدو انبة على الشعب الصحراوي .

في الوقت الذي لقيت العملية البطولية الذي نفدها ابطال جيش التحرير الشعب الصحراوي بجبال الواركزيز تفاعلا كبيرا من كافة كبيرا بين اطياف الشعب الصحراوي ومكوناته اطل علينا الخونة من عاهرات وشواذ بمواقفهم المعزولة والتي جمعت بين المشكك  كما جاء في تدوينة في تعليق الكورديكن اميلاي ابا بوزيد .وذاك المتهكم كالعاهرة علية زوجة المخنث لفويظل ابريكة  التي ذهبت بعيدا  في اتساق تام  مع اعلام العدو واعتبرها بان العملية  ارهابية كما هو الحال موقف العاهرة بائعة الهوى لمعيدلة .

ان صوت الوطن لم يكن يوما ضد الوطنيين الشرفاء ولكته يعمل على اسس واضحة ترتكز على العمل من اجل فضح كل خائن وعميل الذين تساهم مواقفهم على  احتراق اوراقهم السياسية وإفلاسهم  التي بدأت تكشف إفلاسهم الأخلاقي أيضاً، فحقيقة ألفاظهم النقاشية والحوارية مع الآخرين يعبر عن مستوى عقلياتهم وبيئتهم، فهل يجب ان نسكت عن من يهاجم ابطال جيشنا المغوار الذين وهبوا ارواحهم من اجلنا ومن اجل الوطن ؟  وهل يجب ان نصمت عن  استفزازهم وومساهمتهم في الحرب النفسية التي يخوضها العدو ضد شعبنا ؟  بعد أن أصبحت لا حيله أخرى لهم في المحاربة والمواجهة والتجادل وفق منطق سليم يبرر ما يفعلونه بحق الوطن؟ هل انفضحت أجندتهم بطريقة أصبحوا فيها لا يملكون حججاً يغردون بها أمام االصحراويين  تدعم مواقفهم  الفاشلة؟  فأصبحوا يبحثون عن أي شيء يستفزون فيه ابناء شعبنا  بعد أن فشلت لعبة الاستفزاز على أرض الواقع لتحويل المواجهة مع الاحتلال الى مواجهة بين الصحراويين ؟

^ مساحة أخيرة..
لابد ان نحيي مقاتلي جيش التحرير الشعب الصحراوي شرفاء الوطن  على تضحياتهم ونعدهم اننا سنظل الى جابتهم, وسنتصدى للحرب الدعائية التي تحاول النيل من تضحياتهم من  قبل مَن سقطت مع مراتب أخلاقهم ,وعقولهم وسحق ضميرهم وشهامتهم، ولم تعد لديهم مشكلة بعد الإساءة لسمعة الوطن خارجياً والاساءة  لمقاتلي جيش التحرير الشعب الصحراوي .

التسجيل الصوتي للعاهرة لمبيدلة الذي تهاجم فيه الجيش الشعبي

تدوينة العاهرة علية زوحة المخنث الفويظل البريكة الذي تتهكم فيه على العملية البطولية لمقاتلي جيش التحرير 
تعليق الكورديكن اميلاي ابا بوزيد الذي يشكك فيه في العملية

 

شاهد أيضاً

هل اتاك حديث لحويج احمد ,من اللجنة الرابعة لتصفية الاستعمار ؟

لقد اظهرت التحولات الحاسمة التي تمر بها القضية الوطنية مغادن الناس, كما كانت المرحلة الاخيرة …

انكسارات العدو ,تدفع اذنابه للتحريض على الاحتجاج ,واستغلال براءة بعض الصحراويين .

كلما حققت القضية مكاسب سياسية وديبلوماسية وعسكرية , تعمد دولة الاحتلال من خلال اذنابها المتلونين …