عندما يختلط الكذب والحقد , تاكد ان هناك خائن اسمه الفاظل ابريكة .

على الرغم من أنهم يدعون زورا وبهتانا بأنهم صحراويين قلبا وقالبا، ألا أنهم فى حقيقة الأمر يعلمون علم اليقين بأنهم ليسوا سوى  وصوليين وكاذبين وخادعين ودعاة فوضى وخراب، وبائعين لنفسهم ولأسرهم، ولذلك كان من السهل عليهم أن يبيعوا وطنهم.

أتحدث فى السطور السابقة عن المخنث  والعميل الفاظل ابريكة والكورديكن اميلاي ابا بوزيد اللذان هللو وطبلوا اكثر من العدو لخبر استدعاء الرئيس  والامين العام للجبهة المناضل الفذ ابراهيم غالي ,وحاولو تمرير الكثير من المغالطات ,وكان رد وزارة الخارجية الاسبانية واضح جاء ردا على سياسةالابتزاز والتهديد التي حاول من خلالها ساسة الاحتلال ممارستها من اجل الضغط , لكن كل تلك الجوقة لم  تكن سوى بالون منتفخ سرعان ما انفجر على صاحبه .

خونة الأوطان ليس لهم ذمة.. وضمائرهم مخدرة.. لأنهم يدركون أن الخيانة لها تبعات  لا تخطر على بال.. لكنهم يمضون في أمرهم ولا يردعهم شيء.. عدا وقفة أهل الحق.. أهل الأوطان.. الذين يدركون أن الوطن كل شيء.. ودونه لا شيء يبقى.. وأن القائد  بشر يطمح لحماية الوطن وأهله.. لذا هو جدير بالحب واالاحترام والتقدير .

ان الخونة من امثال المخنث الفاظل ابريكة والكورديكن اميلاي ابا بوزيد حين جففوا منابع العاطفة الوطنية.. ظناً منهم أنها ماتت في غيرهم .. فإذا هي متفجرة وهادرة جرفتهم إلى حتفهم.. وها هي عقول رجال ونساء الوطن تهب وترعد وتحرقهم . نعم يا وطني.. اضرب عليهم بيد من حديد ونار.. إنهم أهل الخيانة ولا أمان لهم.. إنهم من فتح في صدرالصحراويين جراح عميقة.. فاحصرهم وعدهم عداً.

وقريبا  باذن الله سيكون  الرئيس ابراهيم غالي بين ابناء شعبه المكافح ولا عزاء للخونة  والعملاء الحاقدين .

 

شاهد أيضاً

شكاية الخونة جعجعة بلا طحين .

في الوقت الذي يخوض فيه الشعب الصحراوي معارك متعددة عسكرية ,ديبلوماسية ,اعلامية و ثقافية ، …

ارتباك وهستيريا دولة الاحتلال, يرافقه تسويق لانتصارات وهمية .

يدرك العدو المغربي ، أنه في موقفٍ لا يُحسَد عليه، سواء في الوضع الداخلي المتردّي، …