هل اتاك حديث لحويج احمد ,من اللجنة الرابعة لتصفية الاستعمار ؟

لقد اظهرت التحولات الحاسمة التي تمر بها القضية الوطنية مغادن الناس, كما كانت المرحلة الاخيرة قبل الهبة الوطنية التي اعقبت القرار التاريخي للعودة للكفاح المسلح ,بعد ان ادرك الشعب الصحراوي حجم المؤامرة الداخلية والخارجية التي افرزت وكشفت الأقنعة عن الوطنيين وعن الخونة الذين اختارو في مراحل سابق الاختباء خلف الشعارارت .
في هذه الأوقات، ومن الذي ولاؤه للوطن، ومن له ولاءات أخرى.. مَنْ الحريص حقا على المصلحة الوطنية ومستعد لتحمل المسئولية، ومَنْ الخائن المستعد للتفريط في مصلحة الوطن.. وهكذا.
في هذه الأوقات تسقط أقنعة كثيرين من الذين كانوا يحاولون إخفاء حقيقتهم ويدَّعون الوطنية، أو يدَّعون الاستقلال بالرأي في حين انهم عملاء للمخابرات المغربية . وظهروا على حقيقتهم. نذكر مثلا، كيف خان لحويج احمد  الأمانة وتخلى عن مسئوليتهم الوطنية واختار الاصطفاف مع العدو,  مساهما في مخططاته التي اعلن موقعنا صوت الوطن في حينها وكشف عنها.

الشعب الصحراوي  يمر بأهم تحول في تاريخه المعاصر. هذا التحول الذي دشنه بتاريخ13 نوفمبر 2020 ،. الشعب الصحراوي  اليوم بعد ان أسقط المؤامرة الكبرى  ويخوض معركة دفن الاحتلال ، وتدشين عهد وطني جديد.
في وقت الحسم هذا.واكتشف الصحراويين ، كيف لا يتورع بعض ابنائهم  عن التآمر على القضية الوطنية ، وكيف صمت البعض الاخر  غير مكترثة بما يجري وما تواجهه , عملية فرز كبرى. أقنعة تسقط عن كثيرين وتظهر حقيقتهم كخونة ومتآمرين، في حين انه في السابق كانوا يقدِّمون أنفسهم كوطنيين بل وكثوار. كانوا يزعمون انهم ضد الاجتلال وفي خندق واجد مع شعبهم، لكن في وقت الحسم أسفروا عن وجوههم وعن حقيقتهم كمجرد امتداد للمخابرات المغربية .

بعد رسالة العميل لحويج احمد الى مجلس الامن, والتي سلمها السفير المغربي الامم المتحدة   عمر هلال الى ممثل غينيا ليسلمها بدوره الى اعضاء مجلس الامن لاضفاء الشرعية على هيكل ولدا ميتا تتحكم فيه المخابرات المغربية وفي كل اعضاءه” مجموعة الاستسلام “وتشرف رسميا على كافة تحركاتهم اعلاميا وماليا , تعتزم سلطات الاحتلال على بعث لحويج احمد من جديد الى نيويورك لالقاء كلمة باللجنة الرابعة لتصفية الاستعمار ليشارك الى جانب بعض الخونة الاخرين في التسويق لحل الحكم الذاتي بقالب اخر , الشيئ الذي ينزع ما تبقى على عورته من ثياب ويعريه رسميا , وتظهر حقيقته القبيحة التي كان البعض يتستر عليها ,وما لايعرفه العميل والخائن لحويج احمد ومن معه ان الشعب الصحراوي شق طريقه نحو النصر وان نعيقهم باسم الاحتلال ليس بالجديد ,ولن يكون له اثر على القضية الوطنية التي تحقق المكاسب كل يوم ,وكشفت صورته القبيحة امام دول العالم , وليعلم الخائن والعميل لحويج اجمد ان سقوط اخر ورقة التوت عنه تعتبر حدثا مهما و  تطور ايجابي جدا.

لقد قيل «جزى الله الشدائد كل خير، عرفت بها عدوي من صديقي»، وهي مقولة للإمام الشافعي.
وهذا صحيح تماما، وما تشهده من سقوط الأقنعة على هذا النحو، تتيح المجال لتخليص جسم الوطن من السموم.. سموم الخونة والمتآمرين.  التي تتيح المجال لإعادة بناء  العمل الوطني على أسس سليمة رشيدة.

شاهد أيضاً

محمد سايكس بيكو… محاولة لفهم العقل المغربي.

كل الأنظمة في المنطقة المغاربية مسؤولة بقدر ما على الإخفاق في البناء وفتح المغاليق وإيجاد …

تقرير: المغرب حاول التنصّت على الآلاف من أرقام هواتف.

تداولت صحف واشنطن بوست وغارديان ولوموند وغيرها من وسائل الإعلام الإخبارية العالمية، خبر كون البرنامج …