ما سر انقلاب العميل اميلاي ابا بوزيد على محمود زيدان ؟

 كل مرة تثبت الاحداث ان الخونة هم السند الكبير لدولة الاحتلال المغربي ,و نتاكد أن الغدر لا دين له، ولا ولاء ولا انتماء لوطن، ولا لشرف، ولا لعقيدة، وهل هناك أفدح من   ان يستعمل العدو ابناء الصحراويات والصحراويين  لتشويه مسار شعب ناضل وتحمل المعاناة من اجل الحرية والاستقلال وذلك من اجل مطامع مادية ؛ ينفخ في جذوتها ويؤجج نيرانها أصحاب المصالح واغتنام الفرص من امثال الفاظل ابريكة واميلاي ابا بوزيد و رمضان مسعود واحمد خر وخويدجتو, ولمبيدلة … 

إن الخيانة هي الخيانة؛ مهما تعددت أشكالها وألوانها وطرقها وأسلحتها! ولكن ما يفرضه الواقع الوطني علينا الآن ـ وما نعيشه من مواجهة صريحة معا الاحتلال  وأعوانه  ـ يفرض ضرورة الانتباه واليقظة والضرب بيدٍ من حديد على كل الخارجين عن توجهاتنا ومقاصدنا الوطنية الشريفة؛ نتيجة الغدر والخسة والنذالة من بعض بني جلدتنا ـ للأسف ـ الذين لا يعنيهم حماية الوطن ومقدراته ومستقبل من يعيشون فوق ترابه المقدس؛ ويُجندون أنفسهم الوضيعة لخدمة مخططات خارجية تُحاك ضد قضيتنا بليل الغدر والخديعة.

اميلاي ابا بوزيد ينقلب على محمود زيدان ,ويؤكد ما سبق ان نشرناه سابقا , لكن يبقى السؤال لماذا كان يدافع عنه ويتهمنا نحن ام ان نقاط الالتفاء قد تغيرت فالعميل اميلاي  مريض نفسيا معروف بتناقضاته وانفصام شخصيته والتسجيل الصوتي الذي تجدون  رابطه ادناه ملئي بالتناقضات تارة يقول ان التنظيم عزل القاضي من الخدمة لانه اصدر قرار تبرئتهم وتارة اخرى يقول ان ابراهيم غالي اصدر قرار الافراج , اننا نعتبر كل من تاب للوطن ونشيد بمواقفه حتى وان كان قد اخطا في حق القضية وشعبنا المناضل  لاننا نميز بين  الخطا  والخطيئة  ,إننا نهيب بكل من ضل الطريق ان يعود عن غيه وينضم الى شعبه بصدق وينصهر الى جانب اخوانه في المعركة المصيرية في مواجهة الاعداء الدخلاء

فالخيانة بكل أشكالها.. ستظل الخنجر المسموم الغادر في ظهور الأوفياء لا نجاة منها، لكن هناك مصيرًا حالكًا ينتظر كل خائن مهما طال الزمان وظن أنه أفلت بخسته وفعلته الشنعاء فالله سبحانه يمهل ولا يهمل!

شاهد أيضاً

محمد سايكس بيكو… محاولة لفهم العقل المغربي.

كل الأنظمة في المنطقة المغاربية مسؤولة بقدر ما على الإخفاق في البناء وفتح المغاليق وإيجاد …

تقرير: المغرب حاول التنصّت على الآلاف من أرقام هواتف.

تداولت صحف واشنطن بوست وغارديان ولوموند وغيرها من وسائل الإعلام الإخبارية العالمية، خبر كون البرنامج …