رئيس الدولة والامين العام للجبهة يستأنف قريبا مهامه بعد رحلة العلاج, والاعداء يروجون الاكاذيب .

يروج ابواق الدعاية المغربية  اخبار تسهتدف الجانب المعنوي للصحراويين وزرع الشكوك وفقدان الثقة في المشروع الوطني  من خلال الادعاءات الكاذبة ,

بحيث ان شبكات الذباب الإلكتروني المخزنية، من حسابات وهمية في منصات التواصل الإجتماعي، ومواقع إخبارية موجهة، تبث سمومها ومغالطاتها بخصوص الرئيس والامين العام للجبهة  الاخ ابراهيم غالي بمناسبة أو دون مناسبة  الذي سيظل شوكة في حلق الاعداء والعملاء  .

آخر شطحات هذا الذباب، تداول أخبار تتحدث عن رفض اسبانيا لإستقبال  الاخ الرئيس للعلاج، خوفا من غضب مغربي بعد ما حدث في المرة الأولى.

وتواصل هذه الخلايا ترويج أكاذيب بخصوص هذا الأمر، مفادها أن الجزائر لجأت بعد ذلك إلى تحويل ابراهيم غالي إلى كوبا، على متن طائرة رئاسية مجهزة.

وتسعى الخلايا الإلكترونية الذبابية من خلال هذه الأخبار المغلوطة إلى نسب إنتصار خيالي للدبلوماسية المخزنية الفاشلة ، وفرضها منطق قوتها على اسبانيا، عضوة الإتحاد الأوروبي وحلف الناتو.

وسيستأنف الاخ الرئيس مهامه خلال الايام القليلة القادمة بكل تفاني واخلاص وعلى راسها الاهتمام بمقاتلي جيش التحرير الشعبي وتطوير عملياته القتالية لان العدو لا يفهم سوى لغة النار والحديد .

شاهد أيضاً

“احمد بادي” الفاسد في ثوب الناصح .

احمد بادي لطالما تحاشينا ان نكشف حقيقته لاننا كغيرنا من الصحراويين كنا نتوسم فيه الخير …

جوقة الانهاك تواصل بث الاشاعة حول الحالة الصحية للرئيس لاهداف خسيسة !

الحملة الإعلامية الممنهجة التي يقودها بعض الأبواق التي عودتنا دائما على التغريد خارج السرب واختلاق …