اين اولئك الذين كانو يدافعون عن العميل الفاظل ابريكة وزوجته ؟

قلنا في العديد من مقالاتنا ان الخائن والعميل الفاظل ابريكة وزوجته” عليا “ شريكته في العمالة انه عميل حقود يفتقر للحد الادني من الاخلاق وديوث , واقام البعض الدنيا ولم يقعدوها واعتبروا ما قمنا به جريمة ,واي جريمة اكبر من خيانة الوطن ولدماء الشهداء الذين يسقطون دفاعا عن شرف الصحراويين وكرامتهم ؟ قلنا ان العميل الفاظل ابريكة خائن ارتضى أن يكون أداة هدمٍ وتخريبٍ لأسس مجتمعه، وعميلاً مرتزقاً لأعداء وطنه.

العميل الفاظل ابريكة ارتضى أن يكون مِعول هدمٍ وأداة تخريبٍ طيعة وسهلة في يد أعداء وطنه الذي يواجه المؤلمرات ؛ فبدلاً من الوفاء والإخلاص للوطن، أصبح للخيانة رمزاً ومنبراً. ، يعمل صباح مساء على ترويج الشائعات، واختلاق القصص الوهمية، لشق وتفتيت وحدة الصف الوطنية، ، وبث الفتنة بين أفراد الشعب الصحراوي. ويعمل على تشويه صورة وسمعة شعبه وجيشه ، ويسعى جاهدا بمناسبة او بدونها  للتقليل من مكانة وقدر ابناء وطنه، ويعمل  في سبيل تدمير كل صورة جميلة للشعب الصحراوي البطل .

الخائن والعميل الفاظل ابريكة  يحمل كل  صفة وضيعة و كل سلوك منحط يتخذه وسيلة للارتزاق، وارتضاه أجراً للعمالة لأعداء الوطن . بالنسبة لنا ان هذا التافه  قزم لا قيمة له ’لكن اردنا ان نعبر عن امتعاضنا لاولئك الذين هاجمونا وتجاهلو الوطن و نبرز ان منطلقاتنا واضحة حيث انها ساهمت بشكل كبير في فضح مشاريع الخونة ,’ في الوقت  الذي كان في البعض يساهم الى جانبهم بالدفاع عنهم , هل اتضحت الحقيقة وسقطت الاقتعة عن كل الذين كشفناهم رغم التكالبات التي كانت تستهدفنا؟

وفي الختام من الأهمية القول ان يفهم من يدافعون عن الخونة والعملاء بقصد او بغيره ,ان  لكل خائن قبل بالارتماء  بين احضان العدو ، عميلاً ومرتزقاً لأعداء وطنه، أن أهدافهم التخريبية ومساعيهم الهدامة وأدوارهم المُتطرفة ستعود عليهم وعلى من يدعمهم ويمولهم ويتبناهم حَسرة وخُسراناً؛ وسيبقى الوطن العزيز شامخاً أبياً ، وسيظل الشعب الصحراوي  المُخلص قوياً وصلباً، وسيعمل المناضل  الوفيّ على فضح سلوكيات وممارسات كل خائن وعميل ومرتزق يسعى لاستهداف مشروعنا الوطني  والتعدي مكتسباته .

هذه هي الرسالة التاريخية العريقة التي يجب أن يعيها كلُ خائن ويستوعبها كل عميل ومرتزق ويسمعها كل أعداء شعبنا ؛ وستمضي السنين كما مضت والأعوام كما انقضت، وسيختفي من الوجود كل أعداء الوطن ، وسيطوي الزمان سيرة كل خائن عميل؛ وسيتجاوزشعبنا البطل ز كل فتنة ويهزم العدو ليواصل معركته التحريرية بعزة وشموخ .

جانب من تدوينات الجاهل الفاظل ابريكة وزوجته العميلة “عليا “

شاهد أيضاً

تاكتيك جديد  لمجموعة الاستسلام لاخفاء التشظي والموت السريري 

طيلة مسار مجموعة الاستسلام ، ساهم العديد من العوامل في فشلها على لعب الدور الذي …

المغرب : احتقان كبير وتدهور الاوضاع الاجتماعية يعمق الازمة .

يعرف المغرب، في الفترة الأخييرة، احتجاجات عارمة ومستمرة منذ أكثر من شهر، كما أنها تواصل …